الأحد، 12 يوليو، 2009

صحف العالم: مقتل "مروة" ساعد على نشر الحجاب

قالت مجلة (التايم) الأمريكية إن مقتل المواطنة المصرية مروة الشربيني في ألمانيا على يد أحد المتطرفين الألمان داخل قاعة المحكمة بسبب ارتدائها الحجاب، حرَّك الإسلاميين في مصر لدعوة نساء المسلمين لارتداء الحجاب، واعتبار أن مروة رمز للمسلمة المتمسكة بدينها داخل البلاد الغربية.



الصحيفة اعتبرت أن ردَّ فعل الشعب المصري على الحادثة دليلٌ على تمسك الشعب المصري بالإسلام، كما أظهر الشعب المصري مدى كراهيته للغرب خلال المظاهرات الاحتجاجية على مقتل مروة؛ بسبب العنصرية المتصاعدة في الغرب ضد المسلمين.



واعتبرت الصحيفة أن مسألة مقتل مروة أدخلت الدين في السياسة، خاصةً أن مقتلها جاء بعد تصريحات أدلى بها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، متهمًا الحجاب بأنه شكلٌ من أشكال استعباد المرأة، وهو ما رفضه المسلمون في جميع أنحاء العالم.



مقتل مروة الشربيني أيضًا، بحسب (التايم)، أثار عدة تساؤلات حول مستقبل العلاقة بين الغرب المسيحي والشرق المسلم، خاصةً أن الاعتداء على مروة أظهر وجود حالة من الأفكار المتشددة التي يتمسك بها أناس غربيون، بعكس ما كان مزعومًا من قبل؛ بأن المسلمين هم المتعصبون والمتطرفون.

هناك تعليق واحد:

Dr. Kafy يقول...

مش عارف ليه بقى كل الناس فى العالم بيهاجموا المسلمين و كلهم شاغلين نفسهم بمحاربة الإسلام.

عموما هذا الإهتمام لا يكون إلا للمهم و عالى الشأن و هذا هو ديننا الحق.
بقى أن نكون نحن المسلمين مرتفعى الشأن و أن نرقى حتى نصل لرقى و علو ديننا